رسالة اليوم

27/01/2020 - نجاتنا آمنة

 

لِيَسْقُطِ الأَشْرَارُ فِي شِبَاكِهِمْ حَتَّى أَنْجُوَ أَنَا بِالْكُلِّيَّةِ. (مز10:141)


نرى ما يحدث لكلٍّ من خدام الله وللأشرار في هذا المزمور. فإذا بدأنا في التأمّل، قد نتذكر أناسًا مثلنا، اعتادوا الذّهابَ إلى الكنيسة، وكانوا يدَّعون أنّهم مسيحيّون، لكنّهم بدأوا بخلقِ أوهامٍ وإبداء القليل من التقدير لحياة القداسة أمام العليِّ، حتى حدث شيءٌ خطيرٌ لهم وتركوا هذا العالم قبل الأوانِ.

 

أولئك الذين ضلّوا (الذين لا يؤمنون بكلمة الله) لديهم سلوكٌ مختلفٌ تمامًا عن سلوكِ أبناء الله. لذلك إذا كنتَ لا تريد أن تقعَ بين يدي الأرواح الشِّريرة، فلا تسمح لهذه المُمارسات أن تغريك أبدًا. أولئك الذين ينجذبون إلى ممارسات الخطاة يتمُّ وصفهم بالاشرار، لأنّهم لا يحترمون الكلمة المقدَّسة، ولن تكون نهايتهم سعيدة.

 

يقول الملكُ سليمان في سفر الجامعة13:12ما يلي: فَلْنَسْمَعْ خِتَامَ الأَمْرِ كُلِّهِ: اتَّقِ اللهَ وَاحْفَظْ وَصَايَاهُ، لأَنَّ هذَا هُوَ الإِنْسَانُ كُلُّهُ. لكنَّ الأشرار لا يهتمُّون بهذا، فهم يريدون إشباع رغباتهم الجَسدية. كيف يمكن لمسيحيٍّ أن يجلس للشّرب في الحانة مع أشخاصٍ تائهين؟ متى سيصبحون مسيحيين؟ أبداً! إنَّ خداع هذا "القديس" لن يؤدي إلّا إلى مزيدٍ من هلاك النفوس.

 

يجب أن نكون في حالة ترقّبٍ، فهناك أشخاصٌ يضربون مثالًا سيئًا. من واجب الذين نالوا الخلاص ألّا يعطوا الذين ضلّوا موافقتهم على أفعالهم، لأنَّ الذي لا يتصرّف بهذه الطريقة يصبح شرِّيرًا، وبسبب ما يفعله، يقول بعبارةٍ أخرى، إنّ الربَّ لم يقل الحقيقة عندما أعطانا المزمور 1. احذر! ربما يُعَدُّ فخًّا لك وسوف تقع فيه.

 

لا شيء أفضل من العيش في مخافة الربّ وفِعل مشيئته. أولئك الذين يفعلون هذا يكتشفون أنّ طريق البرِّ أفضل بكثيرٍ. أمَّا الذين يسيرون في طريق الشَّر فلا يَسعدون أبدًا؛ ستكون خططهم فاشلة دائمًا، لأنّه لا سلام للأشرار.

 

استخدمَ الربُّ ناظم المزمور للحديث عن النّجاة الآمنة. غياب القوّة الإلهية فينا هي علامة على أنَّ أفعالنا لا ترضي الله. الوعود السّماوية ملكٌ لكلِّ من قُبِل في عائلة الله! ورغم ذلك، كثيرٌ من النّاس لا يستطيعون الحصول على إجابة من الربِّ. إذا كانت هذه هي مشكلتك، فقد حان الوقتُ للتغيير! بالنّهاية، يجب ألا يمنع سلوكك الربَّ من أن يعمل في حياتك.

 

ليس كل ما هو مسِرٌّ أو ممتعٌ أو مربحٌ يأتي من الربِّ، بل ما هو مقدَّس فقط، وهو يهذِّبنا ولا يضرّنا. لذلك افحص نفسك. بالتأكيد لقد بذل الشَّيطان كلَّ ما في وسعه لخداعك وربما سمحتَ له بذلك. ورغم هذا، لا تقع في فخ الشَّيطان، ولا تسمح لنفسِك أن تُخدَع من قِبل هذا الثّعبان، لأنّ طريقه يؤدي إلى الموت. أمّا الذين من الله، فهم قادرون على الإفلاتِ بأمانٍ!

 

محبتي لكم في المسيح

د.ر.ر.سوارز